موعد


الحصول على موعد

الارومة الليفية

ماهي الخلايا الليفية (طريقة الخلايا الجزعية )؟

تبدأالخلايا الليفية بالتناقص بعد سن ال 25وتزامنا مع ذلك يبدأالكولاجين والألياف المرنة والهيالوردينك بالتناقص أيضا ولهذه الاسباب يفقد الجلد حيويته ويبدأ بالترهل. و بعلاج الخلايا الجزعية الليفية يتم توفير إنتاج المواد المتناقصة من جديد. وتعتبر الخلية الليفية إحدى اجراءات الخلايا الجزعية والتي يتم تطبيقها بتزويد الخلايا التي يتم الحصول عليها من الأنسجة المأخوذة من وراء أذن المريض نفسه. تنتج الأرومات الليفية الكولاجين والهيالوردينك والألياف المرنة. ويؤدي ذلك الى الحصول على جلد لامع ومشدود المظهر. وتلعب الخلايا الليفية دورا هاما في ترميم الجروح وتعافيها.

يتم معالجة الارومات الليفية عن الطريق معالجة بالخلايا الجذعية ويتم انتاج المواد المتناقصة من الجديد عن الطريق العلاج بالخلايا الجذعية حيث يتم انتاج خلايا الجذعية من انسجة الماخوذة من الجسم . والاورمات الليفية الموجودة في الجلد، الكولاجين، وتنتج الألياف المرنة وحمض الهيالورونيك. هذه المواد هي الجلد مشرق، وتوفير أكثر صرامة وأكثر وضوحا. الخلايا الليفية في الجلد، وتلعب دورا هاما جدا في التئام الجروح وإصلاح الأنسجة.

الاماكن التي يستخدم فيها الخلايا الليفية (الخلايا الجزعية)كمضاد للشيخوخة

  • 1. لتقليل التجاعيد في الوجه والرقبة وأعلى الصدر
  • 2.لعلاج الترهلات الظاهرة في مناطق الرقبة والذقن بشكل خاص
  • 3. لتعبئة الحفر الناتجة عن حب الشباب والجدري والعمليات الجراحية
  • 4. – لعلاج المظهر المسامي المفتوح والفاقد نضارته وحيويته بسبب العادات مثل ( التدخين والتعرض للشمس والحياة الغير منتظمة )والعوامل البيئية.
  • 5. لعلاج الحروق.

كيف يتم الحصول على الخلية الليفية ( الخلية الجزعية )؟

يؤخذ مقدار معين من دم المريض ويؤخذ قطعة جلد صغيرة من خلف أذن المريض بأداة خاصة وترسل إلى مختبرات خاصة بمزرعة الأرومات الليفية. يجرى أول تطبيق للمريض بعد 3-6 أسابيع بعد تكاثر الأردمات الليفية بينما يستخدم الأردمات الليفية المتكاثرة في المختبر في تطبيق الجلسات الثانية والثالثة للمريض. وتكون كل هذه الخلايا الجزعية المنتجة هي أردمات ليفية للمريض نفسه.